بحث
المحاصيل الزراعية
استفسارات و ارشادات
توقيتات هامة
الخدمات الجماهيرية
اعلانات
أخرى
English
12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
27282930
ابريل 2014
 X مواعيد الزراعة و الحصاد
 X مؤتمرات - ندوات - ورش عمل
 X مواعيد مشتركة
الصفحةالرئيسية >   الاخبار >   أخبار السيد الوزير
وزير الزراعة : الأزمة المالية العالمية أدت لانخفاض أسعار الحاصلات.
الخميس 23/10/2008 م

أكد السيد/ أمين أباظة وزير الزراعة واستصلاح الاراضى أن مصر تحاول أن تنظم عائدات قطاع الزراعة لتعود بأكبر نفع على الوطن والزراع موضحا أن التطورات المالية الدولية الحالية يجب أن نغتنمها لمصلحتنا  وأن نعمل بقدر الامكان على تفادى سلبياتها . ‏

 

 وقال أباظة فى اجتماع لجنة الزراعة بمجلس الشورى اليوم  إن هذه التطورات أدت إلى انخفاض أسعار المحاصيل الزراعية بشكل غير مسبوق بعد فترة ارتفعت فيها الأسعار بصورة لم تحدث منذ أربعين عاما.

 

 مشيرا إلى أن هذا الانخفاض سيكون له أثر على استيراد مصر من القمح والحبوب وستقل فاتورة الاستيراد بصورة كبيرة مما يقلل قيمة الدعم الموجه لصناعة الخبز والأعلاف . ‏

 

 وأوضح أن العام الماضى شهد ارتفاعا فى أسعار الحبوب هو الأكبر فى التاريخ  حيث ارتفع طن القمح إلى 500 دولار أمريكى للطن والذرة إلى 350 دولارا  وكنا نتخو من أزمة غذاء عالمية ولكن جاءت هذه التطورات وانخفضت هذة الأسعار فأصبح سعر طن القمح 200 دولار.مشيرا إلى أنه لم يحدث تذبذب فى أسعار الحاصلات الزراعية فى فترة زمنية محدودة جدا وهذا التذبذب لايعطى فرصة لتبنى استراتيجية ثابتة .

 

وأضاف أن أسعار الأعلاف انخفضت من 3000 جنيه إلى 1300 جنيه  وهذا سيعود بالإيجاب على صناعة اللحوم والدواجن وحول زراعة القطن وقال وزير الزراعة إنه منذ شهر لم يكن هناك مشكلة فى تسويق القطن  على الرغم من أننا قمنا بزراعة أقل مساحة فى تاريخ مصر منذ القرن التاسع عشر  وكنا نتوقع 2. 2 مليون قنطار قطن وأننا لن نجد مشكلة فى تسويقها فجاءت الأزمة المالية لتحدث مشكلة فى تسويقه لان المصانع ستجد أزمة فى تمويل المشتريات كما أن التصدير لن يكون بالمعدلات السابقة مما سيوجد مشكلة سعرية  ولكنه توقع ألا يقل السعر عن العام الماضى . ‏

 

 وحذر السيد/ أمين أباظة وزير الزراعة واستصلاح الاراضى من أن الصادرات المصرية ستتأثر سلبا وهى تتمثل فى تصدير المنتجات الزراعية الطازجة إلى الخارج وكان السوق الخارجى يرتفع بنحو 25% سنويا . ‏

 

 وأشار إلى أن الصادرات الموجهة كانت لأوروبا والولايات المتحدة والدول العربية والآسيوية بالأساس ثم أفريقيا وأنه بعد هذه الأزمة لابد وأن نركز على تصدير هذه المنتجات للدول العربية والإفريقية أولا لان الدول الأوروبية لن تستورد مثلما كان الأمر عليه . ‏

 

وبالنسبة لخطة وزارة الزراعة لتجاوز سلبيات الأزمة على هذا القطاع.

أكد الوزير أهمية تعظيم التصنيع الزراعى لان ذلك يستوعب عمالة جديدة ويخفض نسبة الفقر فى التداول مشيرا إلى أن مصر الدولة الخامسة عالميا فى زراعة الطماطم حيث تنتج خمسة ملايين طن سنويا تقوم بتصنيع 3% منها فقط ويتداول الباقى بالطريقة الطازجة ويحدث فقد يقدر بنحو 40% وأنه لو تم الاهتمام بالتصنيع سنقلل الفاقد الى أقل من5% ونستطيع فتح شرايين جديدة للاقتصاد متمثلة فى النقل والتعليب والتخزين ما يخفض البطالة. ‏

 

وأضاف أننا يجب أن نطور من طريقة استخدام المياه فى الرى فلا يعقل أن تستمر الطرق التقليدية التى تأخذ كميات كبيرة من المياه تضر الأرض  ولابد من التكنولويجا الحديثة فى إدارة المياه لتحسين إنتاجية الفدان والحفاظ على الأرض الزراعية واستخدام المتوفر فى استصلاح المزيد من الاراضى الزراعية. ‏

 

وأكد السيد/ أمين أباظة وزير الزراعة واستصلاح الاراضى ضرورة تطوير التعاونيات لزيادة إنتاجية الأرض القديمة التى تمثل 65% من إجمالى الاراضى الزراعية . مشيرا إلى أن معدلات هذه الاراضى تفتتت ملكيتها بمرور الزمن  وأننا لن نستطيع الحصول على إنتاجية زراعية عالية منها إذا لم نطور التعاونيات . ‏

 

وتحدث وزير الزراعة عن الإنتاج الحيوانى وتوفير اللحوم  فقال إن شركة الراجحى تنشىء الآن مزرعة دواجن سيكون إنتاجها فى الأسواق خلال عشرة أشهر بواقع نصف مليون دجاجة وهو ما يمثل 25% من الإنتاج  بالإضافة إلى إنشاء مجزر لذبح الدجاج بطريقة نظيفة وكذلك تداولها بطريقة آمنه وسليمة . ‏

 

 وأضاف أن شركات عربية سوف تستثمر فى مجال تربية المواشى لإنتاج الألبان وهو ما يؤدى إلى خلق صناعات جديدة فى هذا المجال مشيرا إلى أن التوسع فى هذا المجال سيؤدى إلى زيادة عدد رؤوس الماشية . ‏

 

ورحب الوزير باستيراد اللحوم الحمراء إلا أنه أكد ضرورة أن يتم ذلك بطريقة آمنة وألا يهدد الثروة الحيوانية وقال إنه يفضل أن تكون اللحوم المستوردة مجمدة بدون عظم وأن يتم استيراد المواشى الحية من الدول التى لا توجد بها أوبئة أو أمراض للماشية وتحت رقابة مشددة حتى لا تصل الأمراض إلى الثروة الحيوانية فى مصر . ‏

 

 وتوقع السيد/ أمين أباظة انخفاض أسعار الأسمدة فى مصر لان السعر العالمى يتجه للانخفاض. وأكد أنه لاتوجد مشكلة حاليا فى توزيع الأسمدة وقال إننا يجب أن نقلل من المساحة المزروعة بالأرز لان إنتاجنا أكثر من اللازم ومواردنا المائية لا تستطيع تحمل ازدياد هذه المساحة .



المصدر: الموقع الرسمى للحزب الوطنى الديمقراطى
تسجيل الدخول
أسم المستخدم

كلمة السر

عضو جديد

 
 
الخطوات اللازمة للحصول على محصول وفير من أشجار الرمان
شروط الحصول على القرض مشروع البتلو
شروط واجراءات تصدير البرسيم
اجراءات تراخيص مصانع الاعلاف والاضافات والمركزات
خطوات ادارة المزارع
الشروط والإجراءات الرسمية الخاصة بفتح محال بيع الأسمدة والمخصبات الزراعية
خطوات وإجراءات إستخراج موافقة إستيرادية لإستيراد تقاوى من لجنة تقاوى
الاجراءات الخاصة لاستصدار شهادة زراعية
استخدامات الفوسفات الصخرى
إجراءات لاستيراد شتلات نخيل من الخارج
الشروط والإجراءات الواجب توافرها لفتح محال/مجزن مبيدات الآفات الزراعية
 
 
  Google
 
  Yahoo

جميع الحقوق محفوظة © مركز المعلومات - وزارة الزراعة وإستصلاح الأراضي - جمهورية مصر العربية 2007-2009
Last update by Acadmy Company for Communications and information technology ACCIT
أنت الزائر رقم : 2114621